مؤشر فوتسي 100

مؤشر فوتسي 100 (فاينانشيال تايمز للأوراق المالية) أو مؤشر “فوتسي، هو أكثر المؤشرات شعبية وهو غير مرتبط بأي بورصة للأوراق المالية، ويعد ملكية مشتركة بين بورصة لندن وفاينانشيال تايمز. والمثير للدهشة أنه واحد فقط من بين العديد من مؤشرات FTSE ولكنه الأكثر شهرة من بينها. وهو طريقة رائعة لتتبع الأسهم الرائدة في بورصة لندن.

نظرة عامة على مؤشر فوتسي 100

يعد مؤشر فوتسي 100 واحداً من أكثر المؤشرات تداولاً في جميع أنحاء العالم حيث يتتبع أداء أكثر من 100 شركة قيمة مدرجة في بورصة لندن بالإضافة إلى البورصات الأخرى في جميع أنحاء العالم.

 

لذلك، يميل التجار والمتداولون إلى مراقبة مؤشر فوتسي 100 عن كثب من أجل الحصول على نظرة ثاقبة حول صحة الاقتصاد البريطاني. ومع ذلك تجدر الإشارة إلى أنه نظراً لأن المؤشر يتتبع الشركات خارج المملكة المتحدة أيضاً، فمن الخطأ استخدامه كمؤشر على حالة الاقتصاد البريطاني فقط.

ما الذي يدفع تقلبات الأسعار في مؤشر فوتسي 100؟

كما ذكرنا سابقاً، تقع الشركات المدرجة في هذا المؤشر في الغالب في المملكة المتحدة، ولكن قد يكون لها تدفق إيرادات خارج المملكة المتحدة أيضاً. وبالتالي، فإن أي تطورات سياسية واقتصادية قد تؤثر على الجنيه الإسترليني واليورو والدولار الأمريكي من المحتمل أن تؤدي إلى تقلبات في السوق.

المؤشرات الاقتصادية المهمة التي يجب مراقبتها في التقويم الاقتصادي هي قرارات أسعار الفائدة من قبل البنوك المركزية ومؤشرات مديري المشتريات الصناعي والتضخم وأرقام الناتج المحلي الإجمالي.

 

يمكن أيضاً لأسواق السلع مثل النفط والغاز وقيمتها على المستوى العالمي أن تؤثر بشكل غير مباشر على عائدات أسهم الطاقة التي يتتبعها مؤشر فوتسي 100 ويتم مراقبتها باهتمام من قبل المضاربين عند تداول العقود مقابل الفروقات على مؤشر فوتسي.

هل تعلم؟ 

تشمل الشركات الحالية التي تمثل مكونات المؤشر أسماء كبيرة مثل ” رويال داتش شل” و “إتش أس بي سي” و “فودافون” و ” باركليز ” و ” جلاكسو سميث كلاين” و “أسترازينيكا “.