تداول العقود مقابل الفروقات

CFD هو مصطلح يعني العقود مقابل الفروقات، وتُعتبر منتجاً مشتقاً وذلك لأنها تُـتيح لك المضاربة في الأسواق المالية مثل الأسهم والعملات الأجنبية- الفوركس والمؤشرات والسلع دون الحاجة إلى الحصول على مِلكية الأصول الأساسية. ومع أكثر من 200 مُنتج للتداول، يُمنح المتداولون الفرصة للاستفادة من تحركات أسعار الأصول الأساسية. 

لا تفوت فرصة تداول العقود مقابل الفروقات مع وسيط تداول العملات الأجنبية المُرخّص والمُنظّم والحائز على جوائز. 

كيفية تداول العقود مقابل الفروقات CFDs

يتم شراء وبيع العقود مقابل الفروقات مثل أي أداة تداول أخرى. مثلًا إذا كنت تعتقد أن أسعار النفط الخام سترتفع، ستشتري عقود فروقات النفط الخام، وستغلق الصفقة بعد ذلك عن طريق بيع عقود الفروقات. سيكون ربحك أو خسارتك هي التغيير في سعر عقود الفروقات بين الوقت الذي دخلت فيه ووقت إغلاقك للصفقة. 

 

نظراً لأن العقود مقابل الفروقات تعتمد على أسعار السلع ومؤشرات الأسهم، يستخدم المتداولون التحليل الفني والأساسي لتحديد ما إذا كانت الأسعار سترتفع أم تنخفض.

 

على سبيل المثال، إذا كان من المتوقع حدوث عاصفة كبيرة قد تؤدي إلى توقف إمدادات النفط، يمكن للمتداول شراء عقود فروقات النفط الخام بناءً على افتراض أن انخفاض إمدادات النفط سيرفع سعر النفط. وأيضاً، إذا اعتقد المتداول أن الأسهم قد ارتفعت أكثر من اللازم ووصلت إلى منطقة ذروة الشراء، يمكنه بيع عقد فروقات مؤشر الأسهم للربح عند أي انخفاض في أسعارها. 

ما هو تداول العقود مقابل الفروقات؟

إذا كنت تتطلع إلى تداول السلع أو مؤشرات الأسهم مثل الذهب أو النفط أو مؤشر داو جونز أو مؤشر فاينانشال تايمز، فعليك بتداول العقود مقابل الفروقات CFDs. 

 

عندما تقوم بالتداول في العقود مقابل الفروقات، فإنك تدخل في عقد مع وسيطك بناءً على تغيير سعر الأصل الأساسي. 

 

مثال: عقود الفروقات من النفط الخام تتبع آخر سعر للعقود الآجلة للنفط. إذا كان تداول العقود الآجلة للنفط حالياً عند 50 دولاراً للبرميل، فسيظهر سعر تداول عقود الفروقات عند سعر مماثل. 

 

لذلك، إذا اشتريت عقد فروقات عندما كان سعر النفط 50 دولاراً ثم ارتفع إلى 55 دولاراً، سوف تجني ربحاً بقيمة 5 دولارات على العقود مقابل الفروقات، تماماً كما لو كنت قد اشتريت العقود الآجلة الفعلية. 

 

لكن على عكس العقود الآجلة العادية، تتوفر العقود مقابل الفروقات لأحجام شراء أصغر بكثير وبرافعة مالية أكبر. هذا يجعل العقود مقابل الفروقات منتجاً مثالياً للمستثمرين الذين يتطلعون إلى التداول في أسواق السلع ومؤشرات الأسهم. 

لماذا تتداول العقود مقابل الفروقات مع سي إم تريدينج؟

يمكنك الحصول على مميزات كثيرة بتداول العقود مقابل الفروقات، منها أنه يمكن تداولها بأحجام صغيرة، وكذلك يتوفر عبره كما في تداول العملات الأجنبية – الفوركس رافعة مالية كبيرة، فهي تشابه العقود الآجلة لكنها تقدم مميزات مختلفة عنها فالتداول بالعقود الآجلة لا يتوفر إلا بأحجام عقود كبيرة ويتطلب حداً أدنى ثقيلاً لكل عملية بيع أو شراء. 

 

على سبيل المثال، تحدد العقود الآجلة بمؤشر ستاندرد آند بورز 500 على أساس 50 ضعف قيمة مؤشر ستاندرد أند بورز 500. بالتالي، إذا كان يتم تداول مؤشر 500 S&P عند 1000دولار، فإن قيمة العقود الآجلة هي  50,000 دولار، ويؤدي كل تغيير بمقدار نقطة واحدة في المؤشر إلى ربح /خسارة 50 دولاراً في مركز العقود الآجلة (عملية بيع أو شراء). كذلك، أنت تحتاج للحفاظ على هذا العقد بقيمة 50,000 دولار، إلى توفير شرط الهامش الأولي في حسابك بقيمة 5000 دولار. 

 

باختيارك تداول العقود مقابل الفروقات، توفر لك سي إم تريدينج القدرة على التداول بخمسة أضعاف قيمة 500 S&P، وهو ما يعني في مثلنا 5000 دولار كحدّ أدنى للصفقة بدلاً من 50,000 دولار. أضف إلى ذلك أن الهامش الأولي المطلوب لدى سي إم تريدينج يمثل 2% فقط من حجم العقد، لذا فإنه سيمثل 1000 دولار حتى في حال اختار متداول العقود مقابل الفروقات مركزاً بقيمة 50,000 دولار، مثل قيمة العقد الآجل المكافئ.