فبراير 8, 2024

ما هو التداول عبر الانترنت | تعلم الفوركس

فبراير 8, 2024

الفوركس
Content:

يبحث الكثير منا اليوم عن طريقة لتحقيق دخل جانبي جنباً الى جنب مع الوظيفة الثابتة، أو حتى ترك الوظيفة التقليدية المملة والأتجاه الى الأسواق المالية لتحقيق الربح. وهنا قد تكون الطريقة التقليدية، هي شراء الأسهم في البورصات المختلفة والأنتظار طويلاً لتحقيق عائد مادي، ولكن هذه الطريقة لن تجعلك تحقق دخل شهري وتمكنك من سحب أرباحك بسهولة.

في عصر التحول الرقمي، برز دور التداول عبر الأنترنت ويحتل سوق الفوركس مكانة بارزة في أزهان المتداولين الطموحين، الذين يسعون الى العمل الجاد بشكل يومي في الاسواق المالية. في هذه المقالة سوف نقدم دليل شامل للإجابة على كافة الاستفسارات التي تدور في ذهنك حول التداول عبر الانترنت وكيف تستخدمه لتحقيق عوائد مجزية وكذلك فهم مصطلحات وتعقديات الفوركس، تابع للنهاية!

ما هو التداول عبر الانترنت؟

يشير التداول عبر الانترنت إلى شراء وبيع الأدوات المالية من خلال المنصات القائمة على الإنترنت. لقد أدت هذه الطريقة إلى إضفاء طابع من المساواة الى الوصول إلى الأسواق المالية، مما سمح للأفراد من جميع أنحاء العالم بالمشاركة في أنشطة التداول. توفر منصات التداول عبر الإنترنت للمستخدمين معلومات السوق في الوقت الحقيقي، وأدوات التحليل، والقدرة على تنفيذ الصفقات بنقرة زر واحدة.

فالأمر اصبح سهلاً بكثير، فمجرد إمتلاك هاتف أو جهاز كمبيوتر واتصال بالانترنت يمكنك الوصول الى واجهات التداول وبدأ فتح الصفقات. تشمل أدوات التداول التي يمكنك التداول بها على ازواج العملات (مثل اليورو مقابل الدولار) أو السلع (مثل الذهب أو القمح) أو الأسهم (مثل سهم شركة تسلا) أو العملات المشفرة.

لماذا يربح البعض ويخسر البعض في التداول؟

هنا نأتي للجزء الشيق من حوارنا، لماذا يربح البعض وقد يخسر الآخرون؟ الاسواق تعمل على مبدأ العرض والطلب، فكلما كان هناك بائع يجب ان يكون هناك مشتري، وكلما زاد العرض عن الطلب يقل السعر، وكلما زاد الطلب عن العرض يزيد السعر.

وهو الحال بالضبط في الفوركس، والسوق شفاف والبيع على المكشوف لضمان عدم التلاعب، فهناك أسواق يتم البيع والشراء بها للأدوات المالية المختلفة، ويتغير السعر لحظياً حسب تفاعل المشاركين في السوق. هنا قد يخطر ببالك، من يحرك السوق؟ ومن هم المشاركون في عملية البيع والشراء؟ هنا سنذكر لك أهم المشاركين واللاعبين في هذا الملعب الشاسع:

  • البنوك: تلعب البنوك المركزية والبنوك التجارية دوراً حاسماً في سوق الفوركس، حيث تقوم بتسهيل المعاملات والتأثير على أسعار الصرف. وكذلك القيام بعمليات تداول ضخمة، فبعض البنوك تجري صفقات كبيرة، ربما تقلب السوق رأساً على عقب.
  • المستثمرون المؤسسيون: تشارك صناديق التحوط والبنوك الاستثمارية وغيرها من المؤسسات المالية الكبيرة في الفوركس لإدارة المخاطر والبحث عن فرص الربح، والتأثير يكون كبيراً أيضاً لهؤلاء المستثمرين على السوق وحركته.
  • المتداولون الأفراد: يصل المتداولون الأفراد، مثلي ومثلك، إلى سوق الفوركس من خلال منصات عبر الإنترنت يقدمها الوسطاء. ربما يكون التأثير الفردي على السوق صغيراً جداً، ولكن في حالة اتحاد هؤلاء الافراد والقيام بصفقات بنفس الاتجاة في نفس الوقت، يتغير حال السوق. وفترات الاتحاد ليست مقصودة، ولكنها قد تكون نتيجة الخوف من الاحداث السياسية أو الاقتصادية، مثل أخبار نشوب حرب أو بيانات البنك المركزي الامريكي، او غيرهم.

الأدوات المالية التي يمكنك التداول بها

بعد ان عرفت ما المقصود بالتداول عبر الانترنت، ومن يمكنهم المشاركة والتأثير في السوق، بالتأكيد تفكر في العناصر التي يمكنك التداول بها. ونقصد بالتداول هنا، الشراء والبيع وتحقيق الربح بين السعرين، ويمكننا ذكر هذه العوامل فيما يلي:

  1. تداول ازواج العملات

يعد تداول ازواج العملات او تداول الفوركس هو الأشهر في عالم التداول، والأكثر زخماً وقوة وشهرة بين المتداولين. حيث يتم تبديل ازواج العملات حسب سعر السوق، فمثلاً زوج اليورو مقابل الدولار عندما تشتريه فهو يعبر عن مقدار المبلغ بالدولار الذي تحتاجه للحصول على يورو واحد. يتم عرض العملات على هيئة أزواج كما رأيت في المثال السابق، فالعمله الأولى هي العملة الأساسية، والثانية هي عمله التسعير.

ويمكن تقسيم العملات حسب شهرتها، فأزواج العملات الشهيرة والتي تتضمن الدولارأو اليورو او الين الياباني تُسمى بالأزواج الرئيسية، وهي الأكثر شهرة. يليها في عمليات التداول هي الازواج الثانوية للعملات، وهي التي يتواجد بها الدولار او اليورو او الين الياباني، مقابل عمله أقل شهرة. وهناك أزواج غير رئيسية، وهي التي تحتوي على عملة لأحد الدول الصغيرة نسبياً وذات الاقتصاد النامي والغير مستقر نسبياً.

  1. تداول الأسهم

تداول الأسهم هو نشاط مالي يتضمن شراء وبيع أسهم الشركات المتداولة علنًا في البورصات العالمية. يهدف المستثمرون إلى الاستفادة من التقلبات في أسعار الأسهم، سعياً للاستفادة من الظروف المتغيرة باستمرار في عالم الأعمال. يمكن إجراء تداول الأسهم من خلال شركات الوساطة التقليدية أو المنصات عبر الإنترنت، مما يتيح للأفراد فرصة المشاركة في ملكية الشركات العريقة أو الشركات الناشئة الواعدة.

يستخدم المستثمرون استراتيجيات مختلفة، مثل التداول اليومي، أو التداول المتأرجح، أو الاستثمار طويل الأجل، بناءً على قدرتهم على تحمل المخاطر، والأهداف المالية، وتوقعات السوق. يتطلب تداول الأسهم الناجح مزيجًا من البحث الشامل وتحليل السوق وفهم العوامل الاقتصادية التي تؤثر على أسعار الأسهم، مما يجعله هدفًا جذابًا ومجزيًا للمهتمين بعالم التمويل.

  1. تداول السلع

يشمل تداول السلع شراء وبيع السلع المادية، مثل المنتجات الزراعية وموارد الطاقة والمعادن والمواد الخام الأخرى مثل الذهب والفضة. على عكس الأسهم أو العقود مقابل الفروقات، تمثل السلع أصولًا ملموسة، ويكون التداول في هذا السوق مدفوعًا بديناميكيات العرض والطلب. ويتراوح المشاركون في تجارة السلع الأساسية من شركات الانتاج او المستهلين لهذه السلع إلى المستثمرين المؤسسيين والمضاربين، وكلهم يسعون إلى الاستفادة من تقلبات الأسعار في أسواق السلع العالمية.

غالبًا ما يتأثر تداول السلع بالأحداث الجيوسياسية، والظروف الجوية، والاتجاهات الاقتصادية، مما يجعله ساحة معقدة ومتعددة الأوجه. يمكن للمتداولين الانخراط في كل من الأسواق الفورية والمستقبلية، مما يسمح لهم إما بشراء وبيع السلع الفعلية أو المضاربة على تحركات الأسعار المستقبلية.

الفوركس

  1. تداول العملات المشفرة

لقد برز تداول العملات المشفرة على منصات الفوركس كوسيلة ديناميكية ومبتكرة داخل الأسواق المالية. على عكس العملات التقليدية، تعمل العملات المشفرة، مثل البتكوين والايثريوم وغيرهم، على تقنية البلوك تشين اللامركزية. قامت منصات الفوركس بدمج هذه الأصول الرقمية، مما يسمح للمتداولين بالمضاربة على تحركات أسعارهم مقابل العملات الورقية التقليدية.

توفر طبيعة سوق العملات المشفرة على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع، إلى جانب تقلباته العالية، فرصًا كبيرة للمتداولين للاستفادة من تقلبات الأسعار. توفر أزواج العملات التي تتضمن العملات المشفرة خيارات متنوعة، مما يمكّن المستثمرين من اتخاذ صفقات طويلة أو قصيرة بناءً على توقعاتهم للسوق. تقدم منصات الفوركس عادةً أدوات رسم بياني متقدمة ومؤشرات التحليل الفني وميزات إدارة المخاطر لمساعدة متداولي العملات المشفرة. ومع ذلك، يجب الحذر عند تداول العملات المشفرة لأنها سريعة التقلب ولا توجد مؤسسة تحدد أسعارها او تقنن أوضاعها بشكل منظم.

  1. تداول المؤشرات

يتضمن تداول المؤشرات المضاربة على أداء سلة من الأسهم التي تمثل سوقاً أو قطاعاً معيناً (مثل قطاع الطاقة أو أهم الشركات الأمريكية، وغيرها من التقسيمات). تشمل المؤشرات الشهيرة مؤشر S&P 500 ومؤشر داو جونز الصناعي ومؤشر ناسداك في الولايات المتحدة، بالإضافة إلى المؤشرات العالمية مثل مؤشر FTSE 100 ومؤشر DAX 30. يشارك المتداولون في تداول المؤشرات من خلال التنبؤ بما إذا كانت القيمة الإجمالية لمجموعة الأسهم التي تشكل المؤشر سوف ترتفع أو تنخفض.

يوفر هذا النوع من التداول التعرض لتحركات السوق الأوسع دون الحاجة إلى شراء أسهم فردية. يمكن الوصول إلى تداول المؤشرات من خلال أدوات مالية مختلفة، مثل عقود الفروقات (CFDs) والعقود الآجلة، على منصات التداول. تشمل العوامل المؤثرة على المؤشرات المؤشرات الاقتصادية وتقارير أرباح الشركات والأحداث الجيوسياسية، مما يجعل من الضروري للمتداولين البقاء على اطلاع على اتجاهات الاقتصاد الكلي. يوفر تداول المؤشرات التنويع والمرونة، مما يسمح للمتداولين بالتنقل في الأسواق العالمية وتنفيذ استراتيجيات مختلفة بناءً على قدرتهم على تحمل المخاطر وتحليل السوق.

تحرك الاسعار والتنبؤ بها

بعد ان عرفت الكثير عن سوق الفوركس، والأدوات التي يمكنك التداول عليها، يأتي السؤال، ما الذي يحرك الاسعار صعوداً وهبوطاً؟ الأسواق ديناميكية بشكل كبير، ويمكن لخبر واحد التأثير في السوق واليقظة والبقاء على إطلاع من أهم مميزات المتداول الناجح.

سأعطي لك مثال، بعد ضرب أحد القواعد الامريكية في الشرق الاوسط والتي أدت الى وفاة 4 جنود أمريكان في الربع الأول من 2024، خرج الرئيس الأمريكي جو بايدن، وصرح بأن الولايات المتحدة ستقوم بالرد العسكري. أدى هذا التصريح الى ارتفاع سعر الذهب الى 2060 دولاراً للأوقية بعد ان كانت حوالي 2020!

للأخبار والأحداث السياسية تأثيراً أقرب الى السحر، ولكن هذا التأثير سرعان ما يزول بمجرد زوال المؤثرات المسببه له. وهناك اسباباً آخرى تؤثر في السوق، مثل الإعلانات التي تصدرها البنوك المركزية، والمؤتمرات الصحفية لعرض بيانات وحالة الأقتصاد في الدولة. فكلما كانت الحالة الاقتصادية قوية للدولة، زادت قمية العملة، وهو ما يجعل المتداولين على قدر كافي من الثقة لدعم وشراء عملات هذه الدول.

كيف تبدأ بتداول الفوركس؟

  1. التعلم

ينصح الخبراء المبتدئين بالأستثمار في ذاتهم قبل أستثمار أموالهم، لذا يجب ان تكون أول خطوة هي تعليم التداول. يمكنك إيجاد مصادر مناسبة لتعلم تداول الفوركس في قسم تعلم التداول في منصة التداول التي لديك حساب بها، أو مشاهدة فيديوهات عبر اليوتيوب. يمكنك أيضاً اللجوء الى بعض الكورسات والدورات التي يمكنك تعلم التداول عن طريقها بشكل منظم.

  1. الأختيار

للبدء في تداول الفوركس يجب عليك ان تختار الأدوات المالية التي تفضل التداول بها، فربما تقرر ان تتداول في الذهب، أو في العملات المشفرة مثلاً لآن لديك بعض الخبرة بهما، أو ان تقرر غير ذلك حسب تفضيلاتك. يفضل ان تبدأ في إختيار عنصرين من مجالات مختلفة لبدء التداول بهما، فمثلا يمكنك تداول الذهب (وهو ضمن السلع) والبتكوين (وهو من ضمن العملات المشفرة). وبعد ذلك تزيد كل فترة أدوات مالية آخرى او عناصر آخرى للتدوال بها بعد إتقان ما تتداول به الآن.

  1. فتح حساب تداول

لبدء تداول الفوركس عبر الإنترنت، يحتاج الأفراد إلى وسيط فوركس موثوق به. يعمل هؤلاء الوسطاء كوسيط بينك وبين الأسواق العالمية، مما يوفر منصة للمتداولين للوصول إلى السوق. من الضروري اختيار وسيط حسن السمعة يتمتع بمنصة سهلة الاستخدام، وفروق أسعار تنافسية، وامتثال تنظيمي ضروري. يجب إختيار الوسيط بدقة، وان يكون مرخص من هيئات عالمية ذات شأن، حتى تضمن سلامة أموالك.

  1. أختيار الرافعة المالية

إحدى الميزات الفريدة لتداول العملات الأجنبية هي توفر الرافعة المالية. تسمح الرافعة المالية للمتداولين بالتحكم في حجم صفقات أكبر باستخدام مبلغ أقل من رأس المال. في حين أن الرافعة المالية يمكن أن تزيد الأرباح، إلا أنها تزيد أيضًا من مخاطر حدوث خسائر كبيرة. تعطي لك منصة التداول إمكانية تحديد الرافعة المالية، لذا في هذه الخطوة وإن كنت مبتدئاً ننصحك بإختيار رافعة مالية صغيرة جداً أو تجنبها.

  1. بدء التداول وفتح الصفقات

بعد ان فتحت حساباً للتداول، وقمت بعمل أول إيداع أولي لتفعيل حسابك، ورفع وثائق الهوية وغيرها من المتطلبات، ستتمكن من الوصول الى معلومات دخول حسابك في ميتاتريدر 4. وهي المنصة التي تجعلك قادراً على فتح الصفقات، وهناك ايضاً تطبيقات التداول عبر الهاتف توفرها منصات التداول لنفس الاستخدام. تذكر ان تفتح الصفقات بعد فهم ما يجري في السوق، وبعد القيام بالتحليلات وتوقع اتجاه السوق.

الملخص

أصبح التداول عبر الإنترنت، وسيلة سهلة الوصول وديناميكية للأفراد الذين يسعون إلى المشاركة في الأسواق المالية العالمية. قد ناقشنا، ما المقصود بالتداول عبر الانترنت، وكيف تتحرك الأسواق، وكيف يمكنك المشاركة في الأسواق بفاعليه، ونعتقد اننا اجبنا على معظم الأسئلة التي تدور في ذهنك. لا تنسى ان التعليم لا يتوقف ان قررت ان تشارك في هذا السوق الحيوي، فكل يوم هناك جديد، والثورة التكنولوجية قد كان لها آثراً عظيماً على سوق الأموال. نتمنى ان تجد ما يرضيك في سوق التداول، وان تتداول بنجاح!

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp
Email

Content:

تابعونا على

ابدأ التداول الآن

المنشورات الأخيرة

الرجاء ادخل الإسم الأول

قرأت وفهمت وأوافق على: اتفاقية العملاء (الشروط والأحكام) ، وبيان الإفصاح عن المخاطرة ، وسياسة مكافحة غسل الأموال

الرجاء الموافقة على الشروط والأحكام

بتحديد هذا المربع، أكون قد قبلت: اتفاقية العملاء (الشروط والأحكام) وبيان الإفصاح عن المخاطر وأؤكد أن عمري يزيد عن 18 عاماً
الرجاء الانتظار...

هل ستغادر هذه الصفحة قريباً؟

سجل الآن واحصل على زيادة قدرها 300 دولار استخدم الكود CMT300

تطبق الشروط والأحكام: الحد الأدنى للإيداع 300 دولار | الحد الأعلى للمكافأة 300 دولار