يوليوز 9, 2024

سوق الفوركس: ما هو، كيف يعمل، وأهم أوقات التداول به؟

يوليوز 9, 2024

سوق الفوركس
Content:

 

سوق الفوركس، أو سوق تبادل العملات الأجنبية، هو أكبر سوق مالي في العالم – يعمل هذا السوق خارج البورصة، مما يعني أنه يعمل على مدار الساعة طوال الأسبوع، ولا تهيمن عليه بورصة واحدة، بل شبكة كبيرة من أجهزة الكمبيوتر ووسطاء الفوركس والمستثمرين حول العالم.

في هذا السوق يتم تداول العملات من قبل البنوك، المؤسسات المالية، الأفراد، والمستثمرين، ويتيح للمشاركين شراء أو تبادل العملات لأغراض المضاربة أو الاستثمار، فإذا كنت ترغب في تحسين أو زيادة دخل دون الحاجة للخروج من منزلك أو بذل مجهود كبير في البحث عن فرص عمل، فإن سوق الفوركس يوفر لك الفرصة المناسبة.

 

ما هو سوق الفوركس Meaning؟

الفوركس هو السوق الذي يتم فيه تبادل العملات الأجنبية، ويعتبر هذا السوق لامركزيًا، حيث أنه لا يوجد له بورصة مركزية تتحكم فيه!

بل تُجرى التداول عبر الإنترنت، وذلك من خلال شبكة كبيرة من البنوك والمؤسسات المالية والشركات والمستثمرين الأفراد، هم من يحددون أسعار تداول العملات به بناءً على العرض والطلب، مما يجعله سوقًا جذابًا لمحبي المخاطر والأرباح السريعة.

 

كيف يعمل سوق الفوركس (Forex trading)؟

يعمل سوق الفوركس من خلال نظام عرض وطلب العملات، حيث يشتري المتداولون العملات أزواجًا (كـ اليورو مقابل الدولار مثللًا) ويتداولنها في نفس الوقت.

على سبيل المثال، إذا كنت تتوقع أن يرتفع سعر اليورو مقابل الدولار الأمريكي، يمكنك شراء زوج العملات EUR/USD، وإذا ارتفع سعر الزوج كما توقعت، ستحقق ربحًا كبيرة من هذه الصفقة.

لكن اعلم أن معظم عمليات التداول في سوق الفوركس تتم من خلال منصات التداول الإلكترونية التي توفرها شركات الوساطة، وهذه المنصات تتيح للمتداولين الوصول إلى الأسواق العالمية وتنفيذ عمليات الشراء والبيع بسهولة وبسرعة، ويمكن للمتداولين أيضًا استخدام أدوات التحليل الفني والأساسي لاتخاذ قرارات حول التداول بناء على بيانات وتحليلات مدروسة ومتقنة.

 

أي العملات التي يمكن تداولها في سوق الفوركس (Forex trading)؟

أشرنا سابقًا أن العملات التي يتم تداولها في سوق الفوركس تكون أزواجًا، كيف هذا؟ وما هي أهم العملات التي يتم تداولها؟… هذا ما سنخبرك به الأن!

يوفر سوق الفوركس فرصة لتداول مجموعة متنوعة من العملات، حيث يمكنك الاستثمار في أكثر من 80 زوجًا من العملات المتاحة والتي تنقسم إلى 3 فئات، وهي:

1) العملات الرئيسية

العملات الأكثر تداولًا تُسمى “العملات الرئيسية”، وتشكل ما يقرب من 85% من سوق العملات، وجميع هذه العملات يقابلها الدولار الأمريكي (التي بالمناسبة هو العملة الأكثر تداولًا فى سوق الفوركس)، مثل:

  • EUR/USD (اليورو مقابل الدولار الأمريكي)
  • USD/JPY (الين الياباني مقابل الدولار الأمريكي)
  • GBP/USD (الجنيه الاسترليني مقابل الدولار الأمريكي)
  • USD/CHF (الفرنك السويسري مقابل الدولار الأمريكي)

2) العملات المتقاطعة أو التقاطعية

أزواج العملات المتقاطعة هي أزواج العملات التي لا تحتوي على الدولار الأمريكي، ولا يكون طرفًا بها. وفي العادة يكون أسعار هذه العملات وحجم التداول بها أقل بكثير من العملات الرئيسية، وعند تعلم الفوركس وطرق التداول به ستلاحظ هذا بنفسك!

من أهم العملات المتقاطعة ما يلي:

  • EUR/GBP (اليورو مقابل الجنيه الإسترليني)
  • EUR/JPY (اليورو مقابل الين الياباني)
  • GBP/JPY (الجنيه الإسترليني مقابل الين الياباني)
  • CAD/JPY (الدولار الكندي مقابل الين الياباني)

3) العملات النائية أو النادرة

أزواج العملات النائية تتكون من عملة رئيسية وأخرى تابعة لاقتصاد دولة ناشئة. هذه الأزواج ليست على نفس القدر من السيولة أو حجم التداول في السوق المالي، وعادة ما تكون فروق الأسعار بينهما كبيرة جدًا أمام الدولار الأمريكي أو العملات الرئيسية الأخرى،  كما أنها تتميز بتقلباتها السريعة والغير متوقعة في الأسعار، وذلك بسبب انخفاض سيولتها الكبير.

من بين أزواج العملات النائية ما يلي:

  • USD/ZAR (الدولار الأمريكي مقابل الراند الجنوب أفريقي)
  • USD/HKD (الدولار الأمريكي مقابل الدولار الهونغ كونغي)
  • USD/DKK (الدولار الأمريكي مقابل الكرون الدانماركي)
  • GBP/SEK (الجنيه الإسترليني مقابل الكرونا السويدي)
  • EUR/TRY (اليورو مقابل الليرة التركية)

أنت الأن على علم بأهم المعلومات الخاصة بأزواج العملات المختلفة والمهمة جدًا في سوق الفوركس، وربما في الوقت الحالي قد يتبادر إلى ذهنك أسئلة، مثل: كيف تتحرك هذه الأسعار؟ ما الذي يؤثر عليها؟ كيف اتجنب المخاطر التي قد تواجهني عند التداول؟ كن صبورًا وسأشرح لك كل شئ !!

ما الذي يحرك أسعار هذه العملات؟

تتحرك أسعار العملات في سوق الفوركس بناءً على مجموعة متنوعة من العوامل الاقتصادية والسياسية والنفسية. لفهم الطريقة التي تؤثر بها هذه العوامل على السوق، يجب أن تنظر إلى عدة جوانب مختلفة والتي تتداخل مع بعضها البعض بطرق معينة لتعطيك في النهاية السعر الذي يظهر لك على شاشة التداول، ومن أهم هذه العوامل ما يلي:

1. السياسات النقدية للبنوك المركزية

البنوك المركزية لها دور مهم وكبير في تحديد أسعار العملات من خلال تشريعاتها وسياساتها النقدية المختلفة، وقد تتضمن هذه السياسات معدلات الفائدة وبرامج التيسير الكمي وغيرها من الأدوات النقدية الأخرى.

فـ عندما يقوم البنك المركزي برفع أسعار الفائدة، يميل المستثمرون إلى تحويل أموالهم إلى العملة ذات العائد الأعلى، مما يزيد من قيمة هذه العملة. من ناحية أخرى، عندما يخفض البنك المركزي أسعار الفائدة، يؤدي ذلك إلى نقص التداول عليها وبالتالي تنخفض قيمة العملة.

2. البيانات والعوامل الاقتصادية

البيانات الاقتصادية مثل تقارير الناتج المحلي الإجمالي (GDP)، بيانات التوظيف، معدلات التضخم، ومؤشرات الإنتاج الصناعي تؤثر بشكل كبير على أسعار العملات.

على سبيل المثال، إذا أظهر تقرير التوظيف الأمريكي زيادة كبيرة في عدد الوظائف، فقد يؤدي ذلك إلى ارتفاع قيمة الدولار الأمريكي نتيجة لتحسن الاقتصاد الأمريكي.

وكذلك إذا انخفضت القدرة الشرائية للفرد وارتفعت الأسعار، هذا يعني أن هناك تضخم والعملة ستخفض قيمتها. بالتالي، لن يميل المستثمرون إلى التداول أو التعامل مع هذه العملة.

3. الأحداث والعوامل السياسية

الأحداث السياسية مثل الانتخابات، التوترات الجيوسياسية، والسياسات الحكومية تؤثر أيضًا على أسعار العملات. على سبيل المثال، الانتخابات التي تؤدي إلى حكومة مستقرة وقوية قد تعزز الثقة في العملة المحلية، وذلك لأن العادة جرت أن الدولة المستقرة ذات الحاكم أو الرئيس القوي عملتها قوية ويثق المستثمرين في التعامل معها، وبالتالي ترتفع قيمتها.

وفي المقابل، الاضطرابات السياسية أو التوترات الجيوسياسية قد تضعف الثقة في العملة وتؤدي إلى انخفاض قيمتها، وخير دليل على ذلك ما حدث في الفترة الأخير من حروب وصراعات بين أوكرانيا وروسيا أدت إلى وصول الروبل الروسي إلى أدنى قيمة له.

4. معنويات السوق

معنويات السوق تشير إلى الحالة العامة لنفسية المستثمرين وتوقعاتهم، فإذا كان المستثمرون متفائلين بشأن اقتصاد معين، فإنهم يميلون إلى شراء عملته، مما يؤدي إلى ارتفاع قيمتها.

وعلى النقيض، إذا كانوا متشائمين، فإنهم يميلون إلى بيع العملة، مما يؤدي إلى انخفاض قيمتها، فـ معنويات السوق لا تستند إلى أساسيات، ولكن رغم هذا فإنها تؤثر على قرارات المستثمرين وتعكس موقفهم تجاه الأوراق المالية واتجاهات السوق بشكل عام.

5. العرض والطلب

يقال أن الأسواق تميل إلى التوازن، حيث يكون العرض مساوي للطلب. ولكن، كما هو الحال في أي سوق – لا يوجد شئ مستقر للأبد – بل يتم تحديد الأسعار  بناءً على العرض والطلب.

فـ إذا كان هناك طلب كبير على عملة معينة، فإن سعرها سيرتفع. وعلى العكس، إذا كان هناك عرض كبير وعدم وجود طلب كافٍ، فإن سعر العملة سينخفض، وهذا الاختلاف هو ما يحرك سعر الأسهم بشكل أساسي لتصل إلى التوازن.

6. التجارة الدولية

التجارة الدولية تؤثر أيضًا على أسعار العملات. عندما تصدر دولة أكثر مما تستورد، فإن الطلب على عملتها يزيد، مما يؤدي إلى ارتفاع قيمتها. وعلى العكس، إذا كانت الدولة تستورد أكثر مما تصدر، فإن العرض على عملتها يزيد، مما يؤدي إلى انخفاض قيمتها.

7. التدفقات الاستثمارية

التدفقات الاستثمارية بين الدول تؤثر على أسعار العملات. عندما يقوم المستثمرون الأجانب بشراء الأصول في دولة معينة، فإنهم يحتاجون إلى شراء عملة تلك الدولة، مما يؤدي إلى زيادة الطلب عليها وارتفاع قيمتها. في المقابل، عندما يسحب المستثمرون أموالهم من دولة معينة، فإن الطلب على عملتها ينخفض، مما يؤدي إلى انخفاض قيمتها.

8. المضاربة

المضاربة هي أحد العوامل التي يمكن أن تحرك أسعار العملات بشكل كبير على المدى القصير، فـ المتداولون والمستثمرون يستخدمون استراتيجيات المضاربة للاستفادة من تقلبات الأسعار الصغيرة لتحقيق أرباح سريعة.

فإذا توقع اللاعبون أن ترتفع أو تنخفض قيمة عملة ما في المستقبل، وعدلوا مراكزهم بشكل يناسب هذه التغييرات، يمكن بكل سهولة أن يؤثروا على سعر العملة ويُحدثوا تقلبات حادة في الأسعار بشكل كبير ومفاجئ. لذا، احذر من تقلبات الفوركس، وكن متأهبًا لأي تغير بسيط به!

9. الأزمات المالية

الأزمات المالية يمكن أن تؤدي إلى تحركات كبيرة في أسعار العملات. خلال الأزمات، يلجأ المستثمرون إلى الملاذات الآمنة مثل الذهب والدولار الأمريكي والفرنك السويسري، وهذا يؤدي إلى ارتفاع أسعار هذه العملات وانخفاض أسعار العملات الأخرى التي يعتبرها المستثمرون أكثر خطورة.

فهم العوامل التي تحرك سوق الفوركس يعتبر جزءًا أساسيًا من استراتيجيات التداول الناجحة، ولكي تكون متداول ناجح يجب أن تتعلم الفوركس وتتابع الأحداث السياسية والاقتصادية باستمرار، تفهم ديناميكيات العرض والطلب ومعنويات السوق. من خلال هذه المعرفة، يمكنك أن تتخذ قرارات مستنيرة وناجحة بكل سهولة!

 سوق الفوركس

ما هو أفضل وقت للتداول في سوق الفوركس؟

سوق الفوركس يعمل على مدار 24 ساعة في اليوم، خمسة أيام في الأسبوع، وهذا يمنح المتداولين الفرصة للدخول والخروج من الصفقات في أي وقت يناسبهم.

ولكن، ليست جميع الأوقات متساوية من حيث النشاط والسيولة، لأن هناك فترات في اليوم تكون فيها حركة الأسعار أكثر نشاطًا، مما يوفر فرصًا أكبر لتحقيق الأرباح، ومن أهم هذه الأوقات ما نذكره لك تاليًا:

1) جلسات التداول الرئيسية

سوق الفوركس ينقسم إلى أربع جلسات رئيسية، هي: جلسة سيدني، وجلسة طوكيو، وجلسة لندن، وجلسة نيويورك، وجميعهم يحققوا أعلى مستويات النشا بسبب المشاركة التجارية الكبيرة من البنوك والشركات الكبير، كما أن كل جلسة لها خصائصها الخاصة من حيث النشاط والسيولة.

1. جلسة التداول الاسترالية (سيدني)

الوقت: تبدأ من الجمعة إلى الاثنين من الساعة 10:00 مساءً حتى 7:00 صباحًا بتوقيت جرينتش.

النشاط: تعتبر هذه الجلسة هي الأهدأ بين الجلسات الأربع، لها سيولة منخفضة نسبيًا ولكن يتم التداول بها على نطاق واسع، والحد الأقصى للتداول بها يحدث في الفترة المبكرة.

2. جلسة التداول الآسيوية (طوكيو)

الوقت: من الساعة 12:00 صباحًا حتى 9:00 صباحًا بتوقيت جرينتش.

النشاط: تبدأ السيولة في الارتفاع مع بداية هذه الجلسة، وغالبًا ما تكون العملات الآسيوية مثل الين الياباني والدولار الأسترالي هي الأكثر نشاطًا.

3. جلسة التداول الأوروبية (لندن)

الوقت: من الساعة 8:00 صباحًا حتى 5:00 مساءً بتوقيت جرينتش.

النشاط: تعتبر هذه الجلسة واحدة من أكثر الجلسات نشاطًا، فهي تضم أكبر البنوك في جميع أنحاء العالم وخلال الفترة التي يتم التداول بها في هذا السوق تكون الأسواق الأوروبية الأخرى في قمة نشاطها.

4. جلسة التداول الأمريكية (نيويورك)

الوقت: من الساعة 1:00 مساءً حتى 10:00 مساءً بتوقيت جرينتش.

النشاط: تعتبر هذه الفترة واحدة من أفضل الأوقات للتداول، وذلك بسبب زيادة حجم التداول بها والذي يمثل تقريبًا 16% من حجم تداول الفوركس في العالم.

2) أفضل أوقات التداول في سوق الفوركس

أفضل وقت للتداول في سوق الفوركس يعتمد على العديد من العوامل، بما في ذلك جلسات التداول، تداخل الجلسات، والأخبار الاقتصادية، وغيرها. لكن مع ذلك، يجب عليك تعلم الفوركس لكي تكون قادرًا على اختيار من أفضل فترات التداول:

1. فترة تداخل جلسة لندن ونيويورك

الوقت: من الساعة 1:00 مساءً حتى 5:00 مساءً بتوقيت جرينتش.

لماذا؟: هذا هو الوقت الأكثر نشاطًا في سوق الفوركس، حيث تتداخل جلسة لندن مع جلسة نيويورك، كما أن السيولة تكون في أعلى مستوياتها، مما يعني أن حركة الأسعار تكون أكبر وتوفر فرصًا لتحقيق أرباح أكبر.

2. فترة تداخل جلسة طوكيو ولندن

الوقت: من الساعة 8:00 صباحًا حتى 9:00 صباحًا بتوقيت جرينتش.

لماذا؟: هذا التداخل يوفر نشاطًا ملحوظًا في السوق، على الرغم من أنه أقل نشاطًا مقارنة بتداخل جلسة لندن ونيويورك، إلا أن العملات الآسيوية والأوروبية تكون نشطة خلال هذه الفترة، مما يوفر فرصًا للتداول.

3) اعتبارات إضافية في سوق الفوركس للتداول

1. تجنب التداول في الأوقات الهادئة

لماذا؟: الأوقات الهادئة، مثل جلسة سيدني، تكون فيها السيولة منخفضة وحركة الأسعار محدودة، وهذا يجعل من الصعب تحقيق أرباح كبيرة وقد يؤدي إلى تقلبات غير متوقعة.

2. تابع الأخبار الاقتصادية باستمرار

لماذا؟: لأن الأخبار الاقتصادية الهامة مثل تقارير التوظيف وقرارات الفائدة يمكن أن تؤدي إلى تحركات كبيرة في الأسعار. لذا، من المهم متابعة التقويم الاقتصادي وتجنب التداول خلال صدور هذه الأخبار إلا إذا كنت على دراية بكيفية التعامل مع التقلبات الكبيرة.

3. تحديد الأوقات التي تناسبك شخصيًا

لماذا؟: بناءً على نمط حياتك، قد تجد أن بعض الأوقات أكثر ملاءمة لك من غيرها. لذا، اختر الأوقات التي تكون فيها مركزًا وقادرًا على اتخاذ قرارات تداول مستنيرة.

 

ما هي مخاطر التداول في سوق الفوركس؟

مثل أي سوق مالي، ينطوي التداول في سوق الفوركس على مخاطر. قد تكون هذه المخاطر تقلبات الأسعار غير متوقعة وتؤدي إلى خسائر كبيرة، أو حدوث تلاعب في الأسهم، أو اختراق في عناصر الحماية أو ربما مخاطر سوقية أخرى.

وأيًأ يكن شكل المخاطر التي قد تواجها، من المهم أن تكون على دراية كافية بالمخاطر المحتملة وأن تستخدم استراتيجيات إدارة المخاطر المعروفة، مثل: استخدام أوامر وقف الخسارة وتحديد حجم التداول المناسب أو غيرها.

بالإضافة إلى ذلك، عند تعلم الفوركس يجب أن تتابع الأخبار العالمية والتقارير الاقتصادية لتفهم كيف يكون تأثيرها على السوق، وعلى الاستثمارات المحيطة به.

 

أهمية التعلم والتدريب قبل دخول سوق الفوركس؟

لكي تكون ناجحًا في سوق الفوركس، من المهم أن تستثمر الوقت في تعلم الفوركس والتدريب عليه، وهناك العديد من الموارد التعليمية المتاحة عبر الإنترنت، بما في ذلك الدورات التعليمية والمقالات والفيديوهات والندوات عبر الإنترنت، كما يمكن للمتداولين الجدد الاستفادة من حسابات التداول التجريبية لتجربة التداول مثل التي تقدمها سي إم تريدينج دون مخاطرة بأموالهم الحقيقية.

 

اختر وسيط الفوركس المناسب!

اختيار وسيط الفوركس المناسب هو جزء أساسي من عملية التداول. لذا، يجب عليك البحث عن وسيط موثوق يوفر منصة تداول سهلة الاستخدام، ورسوم تداول منخفضة، ودعم فني جيد، ومن الجيد أيضًا تقرأ المراجعات والتقييمات الخاصة بالمتداولين الآخرين للحصول على فكرة عن سمعة الوسيط وكفائته.

ويمكنك الاستعانة بخدمات الـ Forex factory  من منصة سي إم تريدينج لمساعدتك في تعلم الفوركس واتقانه، وكذلك تحقيق أعلى النتائج والأرباح منه بكل سهولة. تواصل معنا الآن!

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp
Email

Content:

تابعونا على

ابدأ التداول الآن

المنشورات الأخيرة

الرجاء ادخل الإسم الأول

قرأت وفهمت وأوافق على: اتفاقية العملاء (الشروط والأحكام) ، وبيان الإفصاح عن المخاطرة ، وسياسة مكافحة غسل الأموال

الرجاء الموافقة على الشروط والأحكام

بتحديد هذا المربع، أكون قد قبلت: اتفاقية العملاء (الشروط والأحكام) وبيان الإفصاح عن المخاطر وأؤكد أن عمري يزيد عن 18 عاماً
الرجاء الانتظار...

هل ستغادر هذه الصفحة قريباً؟

سجل الآن واحصل على زيادة قدرها 300 دولار استخدم الكود CMT300

تطبق الشروط والأحكام: الحد الأدنى للإيداع 300 دولار | الحد الأعلى للمكافأة 300 دولار