نونبر 5, 2023

إحترف فن تداول العقود مقابل الفروقاتCFD : استراتيجيات ونصائح النجاح

نونبر 5, 2023

الراند
Content:

تخيل أنك ذاهب لشراء 10 جرام من الذهب، وبعد شرائه تنتظر لترى هل ستحقق مكسبًا من تداول العقود مقابل الفروقات أم لا، ثم تقوم ببيعه على أي حال. وتخيل أيضًا أنك ذهبت إلى التاجر، وقلت له أعتبرني اشتريت منك 10 جرام ذهب، وسوف تعطيني فرق السعر إذا ارتفع السعر، وسوف أعطيك فرق السعر إن هبط السعر عندما أريد أن أقفل الصفقة في سوق تداول العقود مقابل الفروقات، فقال لك التاجر: هيا لنكتب العقد! عزيزي، في المثال الأول في حالة البيع والشراء الفعلي، فهو يشابه بيع وشراء الأسهم والسلع والعملات بشكلاً مباشر من البورصة، أما في المثال الثاني، وهو الشكل الأكثر تطورًا في تجارة الفوركس، فهو ما سوف نتحدث عنه اليوم، إذ يمثل جوهر إتقان تداول العقود مقابل الفروقات.

 

هناك العديد من الأدوات المالية التي يمكنك الأستفادة منها في تداولاتك اليومية في الفوركس، ولكلاً منها المزايا والعيوب بالتأكيد. في هذه المقالة سوف نتحدث بإستفاضة عن تداول عقود الفروقات CFD، وما الفرق بينها وبين تداول الأسهم او العملات او السلع بالطرق العادية. سوف نتحدث أيضاً عن أهم النصائح التي تمكنك من تحقيق أقصى استفادة من عقود الفروقات، وكيف تدير مخاطرك بفاعلية، وكيف تطور إستراتيجية تداول CFD ناجحة. تابع المقال للنهاية، لتعرف كل شيء عن تداول العقود مقابل الفروقات.

 

ما هو تداول العقود مقابل الفروقات؟

العقود مقابل الفروقات CFD هو أحد مشتقات التداول التي توفرها شركة CMTrading التي توفر العديد من المزايا للمتداولين. ببساطة تكمن فكرة العقود مقابل الفروقات، في المضاربة على الأسهم والعملات والسلع دون إمتلاكها بشكلاً فعّلي. أي انك تفتح عقد بينك وبين الوسيط، وعند إغلاق هذا العقد، سوف تربح فرق السعر بين سعر فتح العقد والسعر الحالي، أو انك ستخسر في حالة هبوط السعر، وستكون الخسارة هي فرق السعر بين سعر بداية العقد والسعر الحالي.

من أهم مميزات عقود الفروقات، هي انه لا تحتوي على تاريخ إنتهاء، بعكس العقود الآجلة، لذلك، يمكنك فتح العقد وانهائه في اي وقت تريد ذلك. وأيضاً يمكنك إستعمال الروافع المالية، لذلك يمكنك تضخيم أرباحك بشكل كبير جداً وأيضا يمكن ان يُعظم خسائرك بشكلاً كبير. أحد الأمور التي تجعل الكثير من المتداولين يتجهون الى تداول العقود مقابل الفروقات، هي إمكانية المضاربة على هبوط السعر أو صعودة، فيمكنك ان تراهن على احد الأمرين والربح عندما يصح توقعك ويتجه السعر في صالحك.

 

مميزات تداول العقود مقابل الفروقات

تكتسب عقود الفروقات شعبية هائلة بين المستثمرين بسبب تنوعها وإمكاناتها الربحية. ولنكون أكثر وضوحاً، إليك 3 مميزات إضافية لتداول عقود الفروقات:

  • التنويع: تمنح العقود مقابل الفروقات إمكانية الوصول إلى مجموعة متنوعة من الأسواق، بما في ذلك السلع والأسهم والمؤشرات والعملات. وهذا يتيح للمتداولين تنويع محافظهم الاستثمارية، مما يقلل من مخاطر التداول.
  • الرافعة المالية: تسمح عقود الفروقات للمتداولين بالتداول على الهامش، مما يعني أن إيداعاً أولياً صغيراً يمكن أن يفتح صفقات أكبر بكثير. وفي حين أن هذا يؤدي إلى تضخيم إمكانية الربح، فإنه يزيد أيضا من المخاطر، مما يؤكد أهمية استخدام الرافعة المالية بشكل معقول.
  • أوامر إيقاف الخسارة: يعد تنفيذ أوامر إيقاف الخسارة أمراً ضرورياً لتقليل المخاطر. تسمح هذه الأوامر للمتداولين بتعيين نقاط خروج محددة مسبقًا لصفقاتهم، مما يضمن عدم تعرضهم لخسائر تتجاوز مستوى ما يمكنهم تحمله.

خطوات لعقلية تداول ناجحة

أستراتيجيات تداول عقود الفروقات

يجب ان يكون لدى المتداول رؤية وإستراتيجية واضحة بشأن عمليات التداول، بحسب الكثير من المحللين، فقد وجدوا ان أكثر المتداولين خسارة، هم الذين يفتحون صفقات عشوائية دون رؤية واضحة. سوف نستكشف استراتيجيات تداول مختلفة، لتساعدك في فهم سوق الفوركس وإستخدام عقود الفروقات بشكل أفضل.

  1. استراتيجية التداول اليومي

التداول خلال اليوم هو إستراتيجية شائعة قصيرة المدى تتضمن فتح وإغلاق الصفقة في نفس اليوم، دون تبييتها، وذلك للأستفادة من تحركات الأسعار الصغيرة والمتكررة أيضاً خلال تحركات سعر اليوم. يتعين على المتداول في هذه الأستراتيجية مراقبة الأسعار والمخططات والرسوم البيانية على مدار الساعة، ومراقبة أعلى سعر وصل إليه وأقل سعر أيضاً.

فمثلاً إن اتبع أحد المتداولين هذه الأستراتيجية، وقرر التداول على الذهب xau/usd، وكان سعر الذهب في السوق في هذا اليوم يتراوح بين 1992 كأعلى سعر، و 1980 كأقل سعر. فسوف يراقب المتداول السوق، ليعرف نقاط الدعم والمقاومة، وكلما انخفض السعر يشتري ويبيع عندما يصعد، وكلما يصعد يبيع ويغلق الصفقة عندما يهبط مرة آخرى. ففي هذه الحالة فهو يستفاد صعوداً وهبوطاً، ويحقق مكاسب صغيرة ولكنها متكررة. وان سار السعر في عكس الأتجاه أحد المرات، يُغلق الصفقة على الخسارة ويتحملها، ليعوضها في صفقة آخرى.

 

  1. التداول بمتابعة الأخبار

غالباً ما يكون هناك صدى واسع المدى على المجال الأقتصادي بعد الأخبار السياسية أو الأقتصادية، وغالباً ما يظهر تأثير هذه الأخبار حسب درجة أهميتها، خلال دقائق بعد إصدارها، أو حتى قبل إصدارها ليترقب السوق ما سيحدث ويتوقع تأثير تلك الأخبار. تداول الأخبار هو استراتيجية قصيرة المدى تتضمن البقاء على اطلاع بالإعلانات الاقتصادية وتوقعات السوق في المستقبل القريب. يحتاج متداولو الأخبار إلى مهارات قوية في اتخاذ القرار وأن يكونوا قادرين على إصدار أحكام سريعة بشأن فرص التداول المحتملة.

وهذه استراتيجية مفيدة بشكل خاص للأسواق المتقلبة التي تتفاعل بسرعة مع العوامل الخارجية، مثل النفط والذهب. فيتأثر الذهب جداً بالأخبار التي تتعلق بالفائدة على الدولار الأمريكي، وقرارات البنك الفدرالي الأمريكي. لنأخذ مثلاً على الذهب، فى 1 نوفمبر 2023 كان سعر الذهب يتجاوز الـ 2000 دولار للأونصة، وقد ترقب الجميع قرارات الفدرالي الأمريكي بشأن الفائدة، قبل الإصدار بساعة أو أقل، هبط الذهب الى مستويات 1972 دولار، ثم عاود بعد تثبيت سعر الفائدة في الأرتفاع للعودة الى مستويات 1882 دولار.

ومع ذلك، لا يمكن ان نقولها قاعدة بأن الأسعار تتغير في ساعات وتعود في ساعات، بعد صدور البيانات والمؤشرات الصحفية والأقتصادية. فإليك مثالاً آخر، نخفضت قيمة الجنيه الإسترليني في أعقاب نتيجة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، لكنه ارتفع بعد بضعة أشهر، مما يدل على أن ردود أفعال السوق يمكن أن تنعكس وتتجه في اتجاه مختلف تماما.

 

  1. التحوط بإستخدام عقود الفروقات

يلجأ التداولون للتحوط تخوفاً من تعرضهم للمخاطر المالية، والتي تشمل التضخم، وتقلبات الأسعار بشكل عام. يمكنك أيضًا التداول على أصول الملاذ الآمن كتحوط، مثل الذهب وعملات معينة والسندات الحكومية، حيث يمكن اعتبار هذه الأدوات المالية أقل عرضة لصدمات السوق السلبية من غيرها. فقد يقرر أحد المتداولين بيع أو شراء أسهم أحد الشركات بإستخدام العقود مقابل الفروقات لتعويض الخسارة في أمتلاك أسهم حقيقية في محفظته الأستثمارية.

فإن كنت تمتلك أسهم لشركه أبل، وقد اشتريتها بسعر عالي، وتخشى انخفاض هذا السهم، فيمكنك بيع ما يعادل من كمية هذا السهم على هيئة عقود لتتحوط من انخفاض السعر الفعلي. فبيع عقود يعني أنك سوف تربح من انخفاض السعر الذي يمكن ان يحدث في الأسهم التي تمتلكها بشكل حقيقي، وهو ما يحميك من المخاطر.

 

  1. استراتيجية الأستثمار طويل الآجل

يمكنك فتح صفقات والأحتفاظ بها لفترات طويلة للأستثمار طويل الأجل. حيث يمكن لمتداولي المراكز الاحتفاظ بالصفقات لأشهر أو حتى لسنوات، متجاهلين حركة السعر البسيطة والتركيز على الاتجاهات طويلة المدى والحركة الشاملة. تميل هذه الأنواع من المتداولين إلى الاعتماد على مؤشرات التحليل الأساسي، مثل اتجاهات الاقتصاد الكلي وأنماط الأسعار التاريخية.

لنفترض أنك تعرف ان قيمة سهم شركة تسلا منخفض الآن، وان الشركة ليها مشاريع متطورة على السيارات الحديثة والتي من الممكن ان تُحدث طفرة في عالم تكنولوجيا السيارات. فبالتأكيد انك تفكر في ان امتلاك أسهم في هذه الشركة يمكن ان يحقق لك الربح الكثير على المدى الطويل، فخلال تطبيق إستراتيجية الشركة المُعلنة يمكن ان يقفز السعر قفزات تاريخية. ففي هذه الحالة يمكن امتلاك عقود مقابل الفروقات وتركها لفترات حتى يرتفع السعر. ولكن يجب عليك معرفة رسوم ترك الصفقات مفتوحة لفترات طويلة، ووضع ذلك في الحسبان أيضاً.

 

استراتيجيات إدارة المخاطر

فيما يتعلق بتداول عقود الفروقات، فإن العامل الأكثر أهمية هو فهم المخاطر ووجود استراتيجية فعالة لإدارة المخاطر. من الضروري أن نفهم أن الرافعة المالية يمكن أن تكون نعمة ونقمة في نفس الوقت؛ في حين أنها توفر أرباحاً محتملة أكبر من الاستثمارات الأخرى، إلا أنها تحمل أيضاً المزيد من المخاطر. على هذا النحو، يجب على المتداولين التأكد من بقائهم ضمن مستويات تحمل المخاطر وفهم المكافآت المحتملة للرافعة المالية.

ومن الضروري أيضاً أن تكون لديك استراتيجية استثمارية محددة مسبقاً، بما في ذلك تحديد أهداف واضحة، وتحديد أطر زمنية لكل هدف. ووضع خطة عمل تحدد كيفية تحقيق كل هدف، واستنباط أساليب لمتابعة التقدم أو حتى معرفة أسباب الخسارة. بالإضافة إلى ذلك، فإن فهم أدوات التحليل الفني مثل خطوط الاتجاه ومستويات الدعم والمقاومة وأنماط الرسم البياني والمؤشرات يمكن أن يساعد المتداولين على تحديد وقت الدخول والخروج من الصفقات.

 

نصائح تداول العقود مقابل الفروقات

ينصح الخبراء دائماً بالقراءة والبحث ومعرفة كافة شروط تداول الخيارات والتي منها تداول عقود الفروقات، قبل البدء في إستخدامها. قد جمعنا لك أهم نصائح ينصح بها خبرائنا المتداولين الجدد في مجال تداول عقود الفروقات:

  • يجب أختيار وسيط ذو سمعة طيبة، وموثوق، وله تراخيص مُعترف بها دولياً.
  • قم بتطوير خطة تداول والتزم بها.
  • قم بتحليل السوق الذي تتداول فيه أو تهتم به قبل فتح اي صفقة.
  • أعرف حدود معرفتك، وحاول تطوير نفسك دائماً.
  • قم بتقييم مقدار رأس المال الذي ترغب في المخاطرة به.
  • راقب صفقاتك المفتوحة باستخدام التحليل الفني والأساسي.
  • إن كنت في البداية، حاول إيجاد توصيات واستخدمها وراقب الأداء الخاص بها.
  • ابقى على إطلاع بكافة الأخبار والتحليلات.

 

الملخص

توفر عقود الفروقات (CFDs) للمتداولين بوابة إلى مجموعة متنوعة من الأصول المتداولة في الفوركس. من خلال CMTrading يمكنك تداول عقود مقابل فروقات على الأسهم والعملات والسلع (مثل الذهب والنفط وغيرهم). يكمن مفتاح تحقيق النجاح في تداول العقود مقابل الفروقات في مستوى كفاءة المتداول في فهم آليات العقود والرسوم المتعلقة بها.

عادة ما يتم تحقيق النتائج الأكثر نجاحاً من قبل الأفراد الذين يركزون جهودهم على فئة أصول معينة أو حتى أداة محددة ضمن تلك الفئة. من خلال اكتساب المعرفة الشاملة والفهم العميق للعوامل المختلفة التي تؤثر على الأسعار، يمكن للمتداولين تجاوز أداء السوق وجني الأرباح التي يستحقونها بعد جُهد. يعزز هذا النهج قدرات المتداولين على اتخاذ قرارات مستنيرة، واغتنام الفرص المربحة، وتعظيم مكاسبهم المحتملة في سوق العقود مقابل الفروقات.

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp
Email

Content:

تابعونا على

ابدأ التداول الآن

المنشورات الأخيرة

الرجاء ادخل الإسم الأول

قرأت وفهمت وأوافق على: اتفاقية العملاء (الشروط والأحكام) ، وبيان الإفصاح عن المخاطرة ، وسياسة مكافحة غسل الأموال

الرجاء الموافقة على الشروط والأحكام

بتحديد هذا المربع، أكون قد قبلت: اتفاقية العملاء (الشروط والأحكام) وبيان الإفصاح عن المخاطر وأؤكد أن عمري يزيد عن 18 عاماً
الرجاء الانتظار...