Chat with us, powered by LiveChat

الجنيه الاسترليني مقابل الين الياباني

كيف يمكنك تداول الجنيه الاسترليني مقابل الين الياباني؟

1

2

3

يعد تداول الشكل المادي لهذه العملات في البنوك أو المؤسسة المالية المحلية من أقدم الطرق وأكثرها أماناً في السوق. ومع ذلك، يميل التجار إلى تفضيل طرق أخرى لأن هذه الطريقة لا تقدم عوائد سريعة أو كبيرة على الاستثمارات.
المنتجات المشتقة ذات الرافعة المالية مثل العقود الآجلة وعقود الخيارات هي أيضاً طريقة شائعة للتداول، حيث يقوم المتداولون باستثمار نسبة مئوية فقط من السعر الفعلي للأصل دون امتلاكه. العيب في هذه الطريقة هو خطر خسارة أكثر من مجرد رأس المال المستثمر إذا تراجعت صفقتك.
العقود مقابل الفروقات (CFDs) هي المكان الذي يفتح فيه المتداول صفقة على الفرق في قيمة الأصل عند فتح الصفقة وعندما يتم إنهاؤها لاحقاً. ربما تكون هذه واحدة من أكثر طرق التداول شيوعاً اليوم، وأفضل طريقة لاستخدامها تحت إشراف شركة وساطة منظمة مثل سي إم تريدينج.

ما هي العوامل التي تؤثر على تداول الجنيه الاسترليني مقابل الين الياباني؟ 

تتأثر علاقة الجنيه الإسترليني والين الياباني بعدد من العوامل، بما في ذلك على سبيل المثال لا الحصر عدم التوازن في الحجم الاقتصادي مع كون الاقتصاد الياباني أكبر من اقتصاد المملكة المتحدة وألمانيا مجتمعين. 

 

 يعتبر زوج العملات هذا أيضاً عرضة للأحداث الاقتصادية التي تحدث في أي من نظرائه مثل قرارات أسعار الفائدة، والأحداث السياسية المحلية في بريطانيا، والتوترات الجيوسياسية بين اليابان وجيرانها في منطقة شرق آسيا، كوريا والصين. 

ما الذي يجب مراعاته عند تداول الجنيه الاسترليني مقابل الين الياباني؟

خلال السنوات العشر الماضية، كان زوج الجنيه الإسترليني مقابل الين الياباني أكثر عرضة للتقلبات العالية من ذي قبل حيث كان الين-الدولار هو الجاني الرئيسي. عندما يتأرجح زوج العملة الأخير في أي من الاتجاهين، فغالباً ما يقع الجنيه في عملية الغسيل العكسي. 

 

بالإضافة إلى ذلك، فإن وضع الجنيه باعتباره الأصغر بين العملات الاحتياطية الرئيسية يجعله أكثر عرضة للتحركات الحادة في تداول الوحدات الأكبر مثل اليورو والدولار الأمريكي.

هل تعلم؟ 

على الرغم من أن الجنيه الاسترليني يستخدم بشكل شائع من قبل المملكة المتحدة والأراضي البريطانية في الخارج، إلا أن هناك دولة إفريقية تستخدمه كعملة رسمية ألا وهي زيمبابوي. 

ترتبط عملات العديد من الدول الأخرى بالجنيه الإسترليني مثل جنيه جزر فوكلاند، وجنيه سانت هيلين وجنيه جبل طارق، وجنيه مانكس، والأوراق النقدية لإسكتلندا وأيرلندا الشمالية.