Chat with us, powered by LiveChat

تداول السّكر

أهمية تداول السكر

عند التفكير في الأسواق المالية، ربما لا يكون تداول السكر هو السلعة الأولى التي تتبادر إلى الأذهان. ومع ذلك، فإن سوق السكر يوفر بالفعل إمكانات مذهلة للربح، فهو سوق واسع وفي نمو مستمر.

ما الذي يجب أن أعرفه عن سوق تداول السكر؟

يتكون “سوق السكر” من الفركتوز واللاكتوز والسكروز – أي الكربوهيدرات الصالحة للأكل. ويتم استخلاص السكر من الشمندر السكري الذي ينمو في المناخات المعتدلة مثل المملكة المتحدة، وقصب السكر الذي ينمو في المناخات الاستوائية. يتم بعد ذلك معالجة هذه المادة الأولية وتحويلها إلى منتجات نهائية. يتم تداول السكر كسلعة شأنها شأن معظم السلع الأخرى، مع مؤشرها ورمزها الخاصين. 

ما الذي يؤثر على أسعار السكر؟

تؤثر قوى العرض والطلب على جميع السلع. ويُعد الطقس والأمراض هما السببان الرئيسيان لضعف محصول السكر في عام وازدهاره في عام آخر. المناخ، والكوارث الطبيعية، وجودة التربة، وظروف الجفاف وأنماط الحشرات جميعها تؤثر على العرض أيضاً. 

للسكر بعض الاستخدامات الصناعية، ولا سيما الإنتاج المتزايد للإيثانول، ولكن أكبر سوق لمنتجات السكر هو مجال الأغذية الصالحة للأكل. ويمكن أن تكون متابعة التطورات في صناعة المواد الغذائية في البلدان المستهلكة الكبيرة مثل الولايات المتحدة وسيلة فعالة لتخطيط السوق. 

يعتبر الإيثانول قطاع كبير ومثير للاهتمام لتداول السكر. حيث تعد البرازيل حالياً أكبر منتج للإيثانول في العالم، وهناك تركيز قوي على هذا المنتج كبديل محتمل للوقود الأحفوري (الإيثانول منتج مستدام). إذا كنت تتطلع إلى المضاربة في الأسواق “الخضراء“، فقد يكون هذا هو المجال المناسب لك. 

يحتوي تداول السكر على خيارات مستقبلية رائعة، ويمكن أن يكون سلعة تجارية مثيرة للاهتمام في حد ذاته. حتى أن هناك أداة خاصة لتعقب السكر (ETF). مع صعود أنواع الوقود المستدام واستخداماته في الغذاء، ستظل هذه الصناعة في نمو مطرد بمرور الوقت، ولهذا السبب نعتقد أن تضمين السكر كسلعة في محفظتك الاستثمارية فكرة رائعة.