Chat with us, powered by LiveChat

7 أفكار خاطئة عن التداول تحتاج إلى معرفتها

هناك العديد من الأفكار الخاطئة عن التداول التي تحتاج إلى معرفتها. 

دعونا نلقي نظرة على أهم 7 أفكار خاطئة  

1. المزيد من الوقت أمام الشاشة يعني المزيد من الأرباح

هذه الفكرة أبعد ما تكون عن الحقيقية، فمن خلال مشاهدة الرسوم البيانية لساعات وساعات، من المرجح أن تغوص في الأسواق في الوقت الخطأ. يوجد الكثير من فرص التداول الجيدة في أي يوم، لكنها لا تظهر بشكل سحري فقط عندما تقضي وقتاً طويلاً أمام الشاشة وينتهي بك الأمر بالشعور بضرورة القيام ببعض الصفقات وإلا فقد ضاع كل هذا الوقت الذي قضيته في المشاهدة سدى.  

 

وبذلك ينتهي بك الأمر بإجراء صفقات سيئة وخسارة المال. لذلك يجري معظم المتداولين المحترفين كل يوم تحليلاتهم للرسم البياني قبل أن تفتح الأسواق وينتظرون وصول السعر إلى مستويات معينة قبل أن يتخذوا أي إجراءً، فهم لا يبحثون بنشاط عن التداولات بدون تخطيط. 

 

المزيد من الوقت أمام الشاشة يعني عموماً المزيد من الصفقات. والمزيد من الصفقات لا يعني بالضرورة المزيد من الأرباح. 

2. يوجد صيغ سحرية للتداول

يوجد الآلاف من الدجالين عبر الإنترنت ممن يزعمون أن لديهم صيغ تداول سحرية، إلا أن هذه المزاعم غير حقيقية. 

 

هناك منهجيات تداول لديها احتمالية أكبر لأن تكون أكثر نجاحاً من غيرها، ولكن في نهاية المطاف 80٪ من النجاح في لعبة التداول يعود إلى إدارة المخاطر وعلم النفس. 

 

 ركز على المنهجيات القابلة للتطبيق وإدارة المخاطر وشاهد أرباحك في التداول ترتفع. 

3. كل شيء يتعلق بإيجاد أفضل وقت لدخول السوق

يمثل الدخول الفعلي أقل من 20٪ من إجمالي عملية اتخاذ قرار التداولفأنت تحتاج أيضاً للتركيز على وقت الخروج من الصفقة، والنظام، وإدارة المخاطر، وظروف السوق، وبيئة التداول، والأخبار، وعدد من الأشياء الأخرى التي ستحتاج إلى مواكبتها.  

 

لا تهتم بالدخول، فهو مجرد ترس واحد في عجلة التداول.

4. كلما استخدمت المزيد من المؤشرات الفنية كان ذلك أفضل

إن التحميل الزائد للمؤشرات الفنية على المخططات الخاصة بك لن يساعدك على تحديد المكان الذي قد يتجه السعر إليه. حيث يمكن أن يمنحك العدد الكبير جداً من أنواع المؤشرات المختلفة على مخططاتك إشارات متضاربة. لذلك اجعل مخططاتك بسيطة فكل ما تحتاجه له حقاً هو بعض الأدوات الفنية مثل خطوط الاتجاه ومستويات الدعم والمقاومة والمتوسطات المتحركة طالما تم دمجها مع استراتيجية قوية للدخول والخروج. 

 

كما أن التعامل مع تأثير الأخبار (اقتصادياً وسياسياً) على الأسواق سيمنحك منظوراً أفضل لما يجري وسيأخذ تداولك إلى المستوى التالي. 

5. التداول هو مراهنة

المتداول هو الذي يقوم بالمراهنة وليس التداول بحد ذاته. إذا كان شخص ما متهوراً ولديه توقعات غير واقعية ولم يكن مستعداً لتعلم اللعبة فهذا أمر مختلف تماماً 

 

التداول مهارة يمكن تعلمها، والمراهنة هي لعبة حظ. لذلك لا يوجد وجه للمقارنة. 

6. يمكنك أن تتداول بشكل صحيح في كل مرة

المتداولون المحترفون لا يتداولون جميع الصفقات بالشكل الصحيح كل مرة. هذه حقيقة. وأي شخص يدعي أنه يفعل ذلك ربما يبيع خدمة متعلقة بالتداول أومن المحتمل أنه لم يربح أي أموال من الأسواق مطلقاً. 

 

الفرق بين المتداول المحترف والمبتدئ هو أن المحترف يربح المزيد من المال على صفقاته الرابحة وأقل على صفقاته الخاسرة مما يؤدي إلى عائد صحي على استثماراته. 

7. أنت بحاجة إلى الكثير من المال للتداول

ذلك غير صحيح. يمكنك بدء التداول بمبلغ 250 دولاراً فقط. تحتاج إلى وضع حجم حسابك في المنظور الصحيح والتفكير أكثر في نسبة العوائد المئوية بدلاً من كمية العوائد بالدولار.  

 

يمكن للمتداول الذي لديه حساب بقيمة 250 دولار تحقيق أرباح بنسبة 30٪ – 40٪ سنوياً مع اتباع نهج منخفض المخاطر في تحقيق هذا النوع من العوائد، عندها سيكون ذلك أداءً مذهلاً.  

 

وإذا لم يتمكن المتداول من استثمار المزيد من أمواله الخاصة، فيمكنه استخدام سجل الإنجازات هذا لجذب المستثمرين وتداول أموالهم وفرض رسوم على هذا التداول. 
 

ماذا يمكن أن يفعل هذا المتداول نفسه باستثمار 100،000 دولار؟ 

سي إم تريدينج هنا لمساعدتك في رحلة التداول الخاصة بك وتزويدك بالمساعدة والتوجيه والدعم الذي تحتاجه للنجاح. اضغط على الرابط أدناه لتبدأ الآن.